الألوان

January 22, 2022
alaloan

يتمتع جميع الأطفال بموهبة الحفظ والفهم منذ الصِغر، لكن تختلف سرعة ودرجة استيعابهم للألوان من طفل إلى آخر، فبإمكان الآباء والأمهات ملاحظة تفوق بعض أطفالهم في دروسٍ ما دونًا عن دروس أخرى، فمنها ما يتعلمونها سريعًا ومنها ما تستغرق وقتًا أطول. ولكن كما أثبتت الدراسات فإن عمر (السنتين) هو التوقيت الأمثل لبدء تعليم طفلكِ الألوان، مع الأخذ في الاعتبار أنه لن يتعلم جميع الألوان دفعة واحدة، ولكن سيعرف أولًا لونين أو ثلاثة بشكلٍ عشوائي، ثم سيتمكن من استيعاب الألوان الأساسية، مثل: الأزرق، والأصفر، والأحمر، والأخضر. وبعد ذلك سيبدأ في فهم ومعرفة الفرق بين الدرجات اللونية لكل لون، مثل: الأزرق الفاتح، والأزرق الداكن، إضافة إلى معرفة أسماء الألوان الأقل استخدامًا، مثل: البني والرمادي.

ويوجد العديد من الأساليب التربويّة الأخرى لتُساعد طفلكِ على تعلم الكثير من الدروس المُتنوعة، فهي ممتعة وشيّقة تجذب طفلكِ وتحبّبه بالتعليم. إليكِ إحدى هذه الطرق وهي الأغاني المتنوعة لتعليم طفلكِ اللغة العربية وكل ما يتعلق بها.


كيف أُعلم طفلي الألوان؟

  1. البدء بلونٍ واحد أو لونين فقط


يمكن البدء بتعليم طفلكِ لونًا واحدًا أو اثنين على الأكثر أسبوعيًا. ويمكن استخدام أشياء متطابقة لإجراء مقارنات بين اللونين، فلا تستخدمي أشكالاً مختلفة عن بعضها؛ لأنه قد يترتب عليه تشتت تركيز طفلكِ، بل استخدمي أداتين متشابهين بلونين مُختلفين، مثلًا: (كرتان إحداهما باللون الأحمر والأخرى بالأصفر) فالمقارنة بين شيئين مُتطابقين يجعل التمييز بين الألوان أكثر وضوحًا وسهولة لدى طفلكِ.


  1. الأنشطة اليومية


 تُعد إحدى الوسائل الشيقة لتعليم للأطفال هي مشاركة آبائهم وأمهاتهم معهم في الأنشطة اليومية، فيبدأ الحماس لدى طفلكِ عند مشاركتكِ له في كل شيء، على سبيل المثال: فرز الخضروات والفواكه وترتيبها في الثلاجة، فبإمكانكِ الاستعانة بطفلكِ لفرز بعضها وفقًا للألوان، وبإمكانك الربط بين تعلم أسماء الخضروات والفواكه بالألوان. أو مشاهدة ألوان إشارة المرور، لتعليمه قواعد السلامة وقواعد مرور الطريق المهمة، فيبدأ طفلكِ ربط أهمية هذه القواعد وإشارات المرور بألوانها، فيسهل عليه حفظها.


  1. طعام بألوان جذابة


 يجب الحِرص على تقديم وجبات مُلونة بشكل يُشجع طفلكِ على أكله ويتحقق هذا بألوان الطبق المُقدم، كسلطة الخضروات أو الفاكهة وتقديم أنواع مختلفة من كلاهما، قدمي لطفلكِ معلومات جديدة دومًا، واحرصي على تعريفه بلون كل مكون غذائي وقيمته وفائدته أثناء تقديمه له.


  1. الأغاني التعليمية


جهزي مجموعة من الأغاني التعليمية المسموعة والمرئية لطفلكِ، واحرصي على تكرارها والغناء معه حتى يحافظ على الحماس باستمرار، وبالتالي سيسهل عليه حفظ وتذكر الألوان والتفرقة بينها.


  1. الطبيعة الخلابة


عند تعليم طفلكِ الألوان في بيئتها الطبيعية فإنه مؤكدًا سيتذكرها بسهولة، على سبيل المثال: لون أوراق الشجر في الربيع، ولون أوراق الشجر المُتساقطة في الخريف، وألوان الورود المُتنوعة في الحدائق، أو مشاهدة غير مُباشرة، كمشاهدة الحيوانات بمختلف ألوانها خلال الأفلام الوثائقية عبر التلفاز.     


 فوائد تعليم الأطفال الألوان منذ الصِغر

  1. تعد مراحل تعريف الأطفال بالألوان ودرجاتها من أمتع الدروس لهم، فتُعتبر فرصة رائعة لمنحهم بعض المفردات الجديدة، التي تساعدهم على وصف العالم من حولهم.


  2. تنمية مهارات طفلكِ، ورفع قدرته على الفرز والتصنيف والتنظيم، لأنه بعد تعليم طفلكِ الألوان، سيسهل عليه فرز ألعابه وتصنيفها وتنظيمها، وفقًا لألوانها.


  3. الحفاظ على صحة الأطفال وسلامتهم، إذ تُستخدم الألوان عادةً وتُشير إلى معلومات حول مدى صحتنا وسلامة الأماكن التي نتواجد بها، مثلًا: يُستخدم اللون الأحمر في غالبية دول العالم للإشارة إلى التوقف عن مرور الطريق، أو التحذير من احتمالية وقوع خطر ما. كما تُخبرهم الألوان أيضًا ببعض المؤشرات الحيوية، فتحول لون البشرة إلى الأحمر، فهذا يعني قضاء وقت طويل في الشمس وإذا كانت هناك علامة زرقاء، فهي تشير إلى وجود كدمة.



توجد العديد من الخيارات في eArabic لكل أسلوب تعليمي، لذلك لا تتردد في اختيار ما يُفضله طفلك أو حتى تجربتها جميعًا. أستمتع مع طفلك أثناء دراسته وداوم على عامل التشجيع والتحفيز فبِهما سيغدو طفلك نحو الأفضل دائمَا. ونتبع ذات الوسائل ودائما ما نجد النتائج إيجابية إذا ما اقترن التعليم بوسائل تعليمية جذابة. وهذا دليلك الشامل لتعليم طفلك اللغة العربية في أسرع وقت وبأقل جُهد.

قد يعجبك أيضاً